العادات السبع للناس الأكثر فعالية (الجزء الأول)


العادات السبـع للنـاس الأكثـر فعاليـة (دروس فعالة حول تغيير الشخصية)

إذا أردت تحقيق أقصي طموحاتك ، وتجاوز أكبر عدد من التحديات التي تواجهك ، حدد المبادئ او القوانين الطبيعية التي تحكم الأهداف التي تسعي ورائها وأعمل علي تطبيقها وستتباين مناهج تطبيق تلك المبادئ تبايناً كليا كما إنها ستعتمد إعتماد علي قواك المنفردة ومهاراتك وملكتك الأبداعية ولكن يظل نجاحك في أي جهود تبذلها متحققاً من العمل المتسق مع المبادئ المرتبطة بالنجاح.

في البداية ليس بمقدور أي شخص إقناع شخص أخر بالتغيير ، لأن كل واحد منا يحرس بوابة التغيير من الداخل فقط ، ولا يسعنا فتح بوابة أي شخص أخر.

إذا قررت فتح البوابة الخاصة بك لتفهم " المبادئ او العادات السبع للناس الأكثر فعالية " فهماً صحيحاً وتعيشها أوكد لك أنك ستحظي بالعديد من الأمور الايجابية في حياتك:-

- زيادة ثقتك بنفسك.

- سوف تعتمد علي ذاتك.

- معرفة نفسك معرفة أعمق "طبيعتك ...وقيمك...وقدرتك..."

- سوف تصل الي فيض من السعادة والسلام الداخلي .

- سوف تطلق العنان للرغبة والموارد لإصلاح علاقاتك مع الأخرين.

- ستصبح أعمق وأكثر قوة وأكثر إبداعاً. 

" المبادئ او العادات السبع للناس الأكثر فعالية " هي نقطة التقاء المعرفة والمهارة والرغبة.

- المعرفة هي "ما الذي يجب عليك فعلة ولماذا"

- المهارة هي "كيفية القيام بالأمر"

- الرغبة هي " الحاجة والدافع للقيام بالأمر"

واقع وتاثير المبادئ من خلال تجربة فرانك كوتش والتي ذكرها في مجلة "Proceeding" وهي مجلة يصدرها المعهد البحري الأمريكي.

لقد تم إختيار سفينتين حربيتين لأجراء مناورات بحرية في إطار تدريب في ظروف جوية سيئة ، وعقب حلول الظلام بفترة قصيرة أعلن المراقب الواقف علي منصة المراقبة أن هناك ضوء يسطع عند مقدمة ميمنة السفينة.


فسأله القائد " هل هو ثابت أم متحرك ؟

فأجابة المراقب قائلاً :"ثابت أيها القائد " وهو ما يعني أننا سوف نصطدم بة.

فنادي الربان علي عامل الأشارة قائلاً : إبعث برسالة خطر الي هذا المركب : أننا علي وشك الأصطدام بكم . أقترح تغيير مساركم 20 درجة"

وجاءت إشارة من المركب "أقترح أن تغيروا أنتم مساركم 20 درجة"

فقال القائد: " أرسل ما يلي : أنا القائد غيروا مساركم 20 درجة"

وجاء الرد " انا بحار من الدرجة الثانية ، من الأفضل لكم تغيير مساركم 20 درجة"

وهنا إنتابت القائد موجة غضب عارمة وصاح " أرسل لهم : نحن سفينة حربية ، غير مسارك 20 درجة "

وجاء الرد " هنا الفنار " (منارة السفن).

المبادئ هي الفنار الذي نهتدي به ، لأنها قوانين الطبيعة التي لا يمكن خرقها تماماً كما قال سيسل بي ديميل )مخرج أفلام أمريكي، قدم حوالي 70 فيلما سينمائياً( علي المبادئ والتي تضمنها فيلمة الرائع "الوصايا العشر"( هو فيلم ملحمي تاريخي تم إنتاجه عام 1956 ) قائلاً مستحيل أن تنتهك القانون ولكن بإستطاعتنا فقط أن نهزم أنفسنا أمام هذا القانون.

العادات او المبادئ السبع للناس الاكثر فعالية عبارة عن نهج "من الداخل الي الخارج " وتعني أن تبدأ بنفسك أولاً ، والأكثر اهمية أن تبدأ بالجزء الداخلي لذاتك.


العادات السبع للناس الأكثر فعالية (الجزء الأول)

التحديات الأكثر شيوعاً والتي تواجه البشر

أود منك أن تضع هذة التحديات في ذهنك وتتذكرها جيداً ، وعندما تقوم بذالك ستجد وجهتك وطريقك الي الحلول المناسبة للتخلص منها :-

1- الشعور بالخوف وإنعدام الأمن

يتملك الشعور بالخوف العديد من الناس " الخوف من المستقبل "..."الخوف من أماكن العمل "..."الخوف من فقدان وظيفة"..."الخوف من عدم القدرة علي الوفاء بإحتياجات الأسرة" وهذا الخوف يتم ترجمته الي حياة راكدة خالية من المخاطر.

2- أود تحقيق هذا الأن

التسرع والعجلة هو طبيعة البشر أنا وأنت والجميع نريد تحقيق الاشياء في غمضة عين "أود ربح المال "..."أريد منزلاً جميلاً وسيارة" ..." جميعاً يريد ..!

3- اللوم والشعور أنك ضحية

أن ما ينتظرك إذا واجهتك مشكلة هو اللوم لأننا بطبيعة الحال نحن مجتمع أدمن دور الضحية ." لو لم يكن مديري..." ..." لو أنني لم أولد فقيراً"... "لو أنني ولدت ببلد أفضل "...لو ....لو....

اي اننا بطبيعه الحال نلوم مجتمعنا والأشخاص وكل شئ حولنا علي مشاكلنا وتحدياتنا.

4- اليأس

التشاؤم واليأيس هم أبناء اللوم ،عندما تعتنق أنك الضحية نتيجة لظروفك ، سوف تستسلم لظلمة الحتمية وهذا يعني أنك ستفقد الأمل والحافز ومن ثم الوقوع في مستنقع الركود وتقبل الأمر الواقع.

5- الإفتقار الي التوازن في الحياة

أصبحت حياتنا اكثر تعقيداً ، وتزايد الضغوط والمطالب وبالتالي أصبحت حياتنا مرهقة فجميع الجهود التي نبذلها لإدار الوقت والرغبة في كوننا أفضل نجد أنفسنا محملين بهموم الحياة وإعتبار الأسرة والصحة وهي أشياء أكثر أهمية في مرتبة أقل وأدني ، لذالك عليك أن تكون ذو رؤية واضحة لاولوياتك والعمل بكامل التركيز لتحقيقها.

6- ما الذي سأجنيه من هذا

" البحث عن الشي الأفضل رقم واحد. . . إعتبار أن الحياة لعبة وسباق ومنافسة والأفضل أن تفوز بها "

هذه هي ثقافة الجميع للحصول علي الأشياء وإعتبار افراد الأسرة وشركاء العمل وزملاء الدراسة مجرد منافسون .

فكلما حققوا نجاحاً خسرت أنت وبالرغم من أنك تصفق لهم لتظهر حسن النية ، ولكن بداخلك تعض علي أناملك من الغيظ لنجاحهم ، أتعلم لماذا لاننا فقدنا فن كلمة "نحن" علينا العمل بدون أنانية حتي نحقق اعظم الانجازات.

7- التلهُف من أجل ان تُفهم

أن تكون مفهوماً وصوتك مسموعاً ليست من الحاجات الانسانية الرئيسية ، التواصل هو مفتاح التأثير لذالك سوف تجد نفسك غير مصغياً او منتبهاً عندما يتحدث اليك الاخرون لانك غالبا ما تكون مشغولاً بتجهيز رداً لهم ، وأنما عليك أولاً أن تفهم وتشعر بما يقولونه اليك أولاً.

8- الصراع والخلافات

يتشارك الناس في الكثير من الأشياء غير أن الأختلافات أكبر ،فالتفكير متباين ودوافع وأهداف مختلفة ومتنافسة ، لذالك تنشأ الصراعات والخلافات طبيعياً ،والتي تتمركز حول "الفوز بكل ما تطالة يدك".

9- الركود علي المستوي الشخصي.

أبعاد الطبيعة البشرية هي " الجسم" ... " العقل" ... "القلب" ..."الروح"

الجسم
- الثقافة - معالجة المشاكل الصحية بالجراحة والدواء.
- المبدأ - الوقاية من الأمراض.

العقل
- الثقافة - إمتاع الذات بمشاهده التلفاز.
- المبدأ - القراء والتعلم .

القلب
- الثقافة - تحقيق أهداف شخصية عن طريق استغلال العلاقات.
- المبدأ - احترام وخدمة الاخرين .

الروح
- الثقافة - الاستسلام لأمور الدينوية .
- المبدأ - إدراك أن مصدر احتياجنا الوحيد هو الشريعة وكتاب اللة عز وجل.