أمور يفعلها الناجحون علي نحو مختلف

أمور يفعلها الناجحون علي نحو مختلف

1- كن محدداً

عندما تضع لنفسك هدفاً ، فيجب عليك أن تكون محدداً قدر الإمكان ، إن " فقدان ثلاثة كيلو من الوزن" أفضل من "فقدان بعض الوزن" كن محدداً ، لأنه بذالك يعطيك فكرة واضحة عن كيف يبدو النجاح ، أن معرفة ما ترغب في تحقيقة سيجعلك محفزاً ومتحمساً حتي يمكنك من تحقيق ما تصبو اليه .

كذالك عليك أن تفكر في أفعال محددة والتي تحتاج الي فعلها لتحقيق هدفك ، إن كان هدفك هو تحسين علاقتك بشخص معين فأنك لا تعلم ما عليك فعله من أجل تحقيق هذا الهدف ، ولكن أن كنت محدداً وجعلت هدفك أن تحادثه هاتفياً ثلاث مرات أسبوعياً علي أقل تقدير فسوف تعلم تماماً ما تحتاج الي فعله وعدد مرات فعله لتحقيق هذا الهدف .

أظهرت الدراسات أن تحديدك للهدف يعتبر من أهم الخطوات (علي الرغم من أن الجميع يتجاهله) في طريق تحقيق الأهداف ، عندما يكون ما تسعي الي تحقيقه غامضاً ،فسيغريك دائماً بأن تتخذ الطريق السهل ، عندما تشعر بالكسل أو الاحباط أو الملل ، كما أنه لا يوجد مجال لخداع نفسك إن وضعت لنفسك أهدافاً محددة ، فسوف تعلم متي حققته ومتي لم تتمكن من تحقيقه ، إن لم تتمكن من تحقيقه ، فلن يكون أمامك خيار آخر سوي مواصلة المحاولة إن كنت ترغب في تحقيق النجاح.

2- إستراتيجية التناقض الذهني

تحديد ما ترغب في تحقيقة ما هو إلا الخطوة الاولي ، وبعد هذا ستكون بحاجة لأن تحدد العقبات التي ستعترض طريق تحقيقك هدفك.

في حقيقة الأمر ما تحتاج الية بحق هو التنقل بين الماضي والمستقبل ، مفكراً في النجاح الذي ترغب في تحقيقه والخطوات التي ستحتاج اليها من أجل تحقيق الهدف، يطلق علي هذه الاستراتيجية اسم التناقض الذهني وهي طريقة مميزة وفعالة لتحديد الأهداف وتقوية التزامك .

من أجل أستخدام إستراتيجية التناقض الذهني عليك أولاً أن تتخيل ما ستشعر به عندما تحقق هدفك ، قم الأن بتخيل الأمر كما لو أنه واقعاً يحدث أمام عينك ، فكر بعمق في التفاصيل ، ثم فكر في العقبات التي سوف تعترض طريقك.

مثال ، إن كنت ترغب في رفع مهاراتك أو العمل في وظيفة ذات راتب أكبر ، فعليك أن تبدأ بتخيل الشعور بالفخر والحماسة الذي ستشعر به عندما تحصل علي عرض وظيفي من إحدي الشركات الكبري ، ثم عليك أن تفكر فيما يقف حائلاً بينك وبين هذا العرض – جميع المرشحين المميزين الآخرين الذين سيتقدمون للوظيفة ذاتها ، سيجعلك هذا تحسن من سيرتك الذاتية ، أليس كذالك ؟

يُدعي هذا الأسلوب الحاجة للتصرف ، وهو الحالة التي تحتاج لأن تكون عليها لتحقيق أهدافك ، لأن هذه الحالة تعمل علي تحفيزك نفسياً وتجعلك متحمساً ، قد تكون أحلام اليقظة التي تتخيل فيها نفسك تشغل وظيفة أحلامك هذة ممتعة للغاية ، ولكنها لن تجعلك تحصل علي الوظيفة ، بل أن اسلوب التناقض الذهني هو ما يحول أحلام اليقظة الي حقيقة عبر تركيز الانتباه والوضوح علي ما ستحتاج إلي فعله من أجل تحقيق الأهداف.




التطبيق

1- دون هدفك .

مثال أ : هدفي أن أتقدم في عملي وحياتي المهنية.
مثال ب : هدفي أن أفقد بعض الوزن .

2- سَل نفسك.

عليك أن تسأل نفسك " كيف سأعلم أني قد حققت هدفي ؟" قم بوصف اللحظة التي ستعرف فيها أنك حققت هدفك .

مثال أ : سأعلم أني تقدمت في عملي وحياتي المهنية عندما أحصل علي ترقية .
مثال ب : سأعلم أني فقدت من وزني عندما يمكنني ارتداء بنطال ذي مقاس أصغر.

3- أعد كتابة هدفك بالمعلومات الجديدة.

مثال أ : هدفي أن أحصل علي ترقية.
مثال ب : هدفي أن أرتدي بنطال ذا مقاس أصغر .

4- الأن استخدم بعضاً من التناقض الذهني.

قم الأن بالتفكير في مظهرين إيجابيين يتعلقان بتحقيق هدفك وعقبتين تعترضان طريقك.

- الايجابيات : سأحصل علي مرتب أعلي ، سوف أصبح أكثر تأثيراً في إستراتيجيات الشركة.
- العقبات : يرغب زميلي في العمل في شغل المنصب ذاته.

5- دون شعورك.

بدءاً بالإيجابيات دون بعض الجمل عن كيف سيكون شعورك عندما تحقق الهدف ، ثم اكتب بعض الجمل عن العقبة الأولي والأساسية التي لم تمثل مشكلة بالنسبة لك .
كيف تشعر الآن ؟ إن كنت تشعر بأنك قادر علي تحقيق أهدافك ، فسوف تشعر بأنك متحمس ومحفز .

الأن ما الذي تحتاج الي فعله بعد ذالك.. ؟ سأخبرك . . . عليك أن ...