قتلة الأحلام | أربعة من أكبر قتلة الأحلام وكيف يمكنك التغلب عليهم

قتلة الأحلام

أراهن أنك تعرف ذلك الشعور، تريد تحقيق أهدافك، ولكن بطريقة ما لا يمكنك ذلك، إذا كان هذا هو حالك، هناك فرصة كبيرة أن تكون ضحية لشيء يسمى قاتلي الأحلام ، سأقدم لكم اليوم ٤ من أكبر قتلة الأحلام قتلوا أهدافاً أكثر ما يمكنكم أن تتخيلوها .

1-  القاتل الأول ( ماذا سيقول الناس؟ )

هذه بالنسبة لك أكبر عقبة في حيات. ، دائما ما تهتم بأشخاص آخرين، تهتم بما يعتقدون عنك وماذا يقولون ، حتى الناس الذين لا تعرفهم.


" توقف عن السماح للأشخاص الذين لا يفعلون الكثير من أجلك التحكم في الكثير من عقلك ومشاعرك "
ويل سميث

عليك أن تفعل شيئاُ حيال حياتك،  أنت لا تريد أن تعيش حياة شخص آخر ، أفهم الآن: أنه سيكون هناك دائماً اناس، لا يحبونك ، يحسدونك، ولكن لا بأس.

لذا فهو يهدر وقتك وطاقتك للإهتمام به،  فقط اعثر على شغفك، افعل ما تحب، أحط نفسك بأشخاص يدعمونك، وليس أولئك الذين يحبطونك.

قتلة الأحلام | أربعة من أكبر قتلة الأحلام وكيف يمكنك التغلب عليهم

2- القاتل الثاني (العيش في الماضي)

إذا كنت تحاول التركيز علي الحاضر ، وأن تعيش في هذه اللحظة بالضبط ، لمده أسبوع واحد فقط. ستري ، أن هذا هو مفتاح السعادة.

لا تفهمني بشكل خاطئ نعم يجب أن تفكر في ماضيك  لأنها واحده من أفضل الطرق للتعلم ، عندما ترتكب خطأ ، يجب عليك تحليله والتعلم منه، ولكن بعد ذلك ، توقف عن التعلق به ، لقد حدث بالفعل لا يمكنك إعادته مرة اخري ، استخدم المعلومات الجديدة الخاصة بك ، لمنع نفسك ، من الوقوع في هذا الخطأ مره أخرى.

3- القاتل الثالث ( التأثير السام )

سيكون الأمر صعبًا للغاية بالنسبة لك عندما تحدد هدفًا ، وتكون سعيدًا بتحقيقه خطوة بخطوة ، وبعض الناس من حولك يعيقونك دائماً ،  تسمع دائمًا "أن هذا ليس من أجلك" ، "لن تنجز شيئًا أبداً "، " سوف تفشل ".

لكن اسأل نفسك: هل يهمني حقًا رأيهم؟
إذا كانت إجابتك لا ، فدعهم يرحلوا ، ولا تتعلق بهم .
إذا كانت إجابتك نعم (قد تكون عائلتك على سبيل المثال) ، فحاول تغيير رأيهم،  لأنه إذا كنت محاطًا بأشخاص محبطة ، فسيكون الحصول على ما تريد تحقيقه أصعب.

قتلة الأحلام | أربعة من أكبر قتلة الأحلام وكيف يمكنك التغلب عليهم

4- القاتل الرابع (عدم الانضباط الذاتي )

يقول أحد جنود المارينز:
"الجميع يريدون الذهاب إلى الجنة، ولكن لا أحد يريد الموت"

هناك تصور خاطئ يؤمن به الناس، أنه إذا فعلوا ما يريدون، سينجحون ، الحقيقة هي أنه لكي تصل إلى حلمك، عليك أن تفعل ما هو ضروري ، قد تحب ما تفعله، لكن سيكون هناك أوقات، حيث يتوجب عليك فعل شيء ما، لا تحبه، حينها هل ستتوقف عن متابعة حلمك ؟  بالطبع لا .

دعوني أعطيكم مثالاً :
قد تقوم بتسجيل مقطع فيديو، حيث يمكنك مشاركة معرفتك مع الناس في جميع أنحاء العالم ، لنقل أنك خبير في القانون، أنت تحب الحديث عن القانون، وتعطي نصائح للناس، الذين يحتاجون إليها.

لكن، عندما تقوم بتسجيل الفيديو الخاص بك، عليك التفكير في الرسومات، عليك أن تهتم بالموسيقى، أنت لا تحب ذلك ولكن يجب عليك حتي تكون قادراً على تحقيق هدفك وممارسة شغفك .

قال محمد علي:
"كرهت كل دقيقة من التدريب، لكني قلت: لا تتوقف الأن ، عاني الآن وتعيش بقية حياتك كبطل".

في الختام،  إن مفتاح تحقيق أي هدف تريده هو الانضباط الذاتي، والخبر السار هنا هو أننا قادرون على تعلم الانضباط الذاتي، ببساطة من خلال ممارسته كل يوم. وبعد بضعة أسابيع، سيصبح الأمر تلقائيا وسنخطو خطوة كبيرة نحو تحقيق أهدافنا.
الخلاصة:

في هذا المقال، تكلمنا عن  أربعة من أكبر قتلة الاحلام في الحياة:

ماذا سيقول الناس؟
العيش في الماضي
التأثير السام
انعدام الانضباط الذاتي

هنا ما يجب عليك فعله لتجنبهم :

عش حياتك ، توقف عن سماع ما يقوله الحاقدون. هل رأيت يوماً حاقداً أفضل منك؟ بالطبع لا! من يحاول أن يسحبك لأسفل، هو بالفعل أسفلك.
تعلم من أخطائك السابقة، لكن عش في الحاضر. الحاضر هو المكان الذي تجد فيه سعادتك.

تخلص من الناس السامة ، إذا لم يكن ذلك ممكناً ، فأمضي معهم أقل وقت ممكن.
ابدأ اليوم بممارسة الانضباط الذاتي، افعل ما يفترض أن تفعله، حتي لو لم يكن لديك مزاج لذلك.

آمل أن لا يؤثر هؤلاء القتلة الأربعة على حياتك بعد الآن، ابدأ التعامل معها اليوم، لا تدع نفسك محبطاً ، بسبب أشخاص آخرين، أو بسبب أخطائك.
 الوحيد الذي لا يخطئ هو الذي لا يفعل شيئاً ، وبما أنك قرأت هذا المقال، أراهن أنك تريد أن تنجز شيئا في حياتك وأنا أكثر من سعيد لمساعدتك في ذلك.