كيف يمكنك تخطي المحن والعقبات ؟

بإمكانك  التغلب علي المحن والعقبات ، ولكن كيف ؟

" إذا إشتدت العاصفة ، فلا تتوقع رحلة أمنة "

بي. بي. سوليفان

من الطبيعي أن تواجه بعض المحن والعقبات في حياتك ، سواء كنت تعمل منفرداً أو مع آخرين ، لذلك يجب عليك أن تحدد الطريق الذي يجب عليك أن تسلكه لمواجهه تلك العقبات .
 
من الممكن تلك المحن والعقبات أن تقوي أو تضعف قدراتك وإمكانياتك للوصول الي أهدافك التي عزمت علي تحقيقها ،معظم المحن والعقبات التي ستواجهها في حياتك هي غالباً ما تكون في صالحك وذلك لما فيها من تحدي لقدراتك وإمكانياتك حيث أنها تلقنك دروساً عظيمة في الحياة.

ومن المبادئ التي تساعدك في تخطي عقبات ومحن الحياة:-

1- القدرة علي التكيف

" طالما أن هناك حياة فهناك خطر"

رالف والدو إيمرسون

يوجد نوعين من البشر الأول قد ينحني أمام المحن والعقبات أو تكسر شوكته ويستسلم ، والنوع الثاني يتأقلم مع البيئة المحيطة ويحاول التغلب علي المحن والعقبات التي تواجهه.

إن قدرتك علي التكيف وتحقيق الإستفادة القصوي من المحن والعقبات هي تعتبر إختبار لنجاحك اليومي .

كثيراً من محن وعقبات الحياة عادةً ما تكون ذات فترة قصيرة وسرعان ما تزول حين نعثر علي عمل جديد  بعد التوقف عن العمل ، أو تتعافي من نوبة برد ، ولكن بعض المحن قد يطول تأثيرها وليس من السهل إزاله أثارها من حياتنا مثل فقدان أحد الأحبة أو مرض مزمن أو تعرض لحادث . 
كيف يمكنك تخطي المحن والعقبات ؟

كيف يمكنك تخطي الأزمة ؟


كل شخص منا لديه تحديات ، فما أحد معفي منها ، لذلك لا يجب علينا الأكتفاء بالشكوي ، فبدلاً من ذالك عليك أن تفهم نوع العقبة التي تواجهك وتقبلها ، وابحث عن طرق للتغلب عليها ، هكذا "سعي" و"فعل " ما يجب عليك القيام به. 

الأن هل ستتأقلم وتقوم بما يجب عليك القيام به ، وتواصل السير إلي الأمام ، أم أنك سوف تسمح للمحن والعقبات أن تنتصر عليك ؟ هل ستكون ايجابي أم سلبي ؟ هل ستجد الفرصة وتري بزوغ الضوء وسط الغيوم ، أم أنك ستضيع وتستسلم وسط العواصف ؟



"تتسبب المحن في تحطيم بعض الرجال ، بينما تجعل البعض يحطم الأرقام القياسية "

وليام أرثر وارد



" توماس أديسون في الثالثة والثمانين من عمرة كان لا زال يتمتع بالنشاط كعهدة دائماً ، وحين عرض عليه أن يتم معالجتة من الصمم الذي كان يعاني منه ، رفض قائلاً :- أن عجزي ساعدني علي التفكير ، أريد إنجاز الكثير من الأعمال قبل أن أموت "


قم بحل المشكلة


عند ظهور المشكلة ، عليك أن تحسن التصرف وتسرع في مواجهتها لمواصلة السير والتقدم الي الأمام ، وتحديد نوع المشكلة التي تواجهك تسهل عملية حلها .

 العمل بمبدأ الواحدة تلو الأخري


إحدي الطرق التي يمكنك إتباعها للتخفيف من حدة الضغط وتقليل من حجم التحديات عن طريق خوضها واحدة تلو الأخري.

عندما سُئل السير " هنري مورتون ستانلي " إذا ما كان قد شعر بالخوف والرهبة من الأدغال التي أرهبت الكثير من المستكشفين أجاب :-
" لم أنظر لمجمل الأمر ، رأيت فقط الصخرة أمامي ، وعندما شرعت في أخذ الخطوة التالية لم أري سوي الثعبان السام الذي كان علي أن أقتله حتي أخذ الخطوة التالية ، كنت أنظر إلي المشكلة التي تواجهني حالياً ، فلو نظرت إلي مجمل الأمر ، لكنت ارتبكت من القيام بتلك المحاولة"

2- الشهامة وكرم الأخلاق


" لن أسمح لأحد أن يهين روحي ويحط من قدرها بدفعي إلي كراهيته "

بوكر تي. واشنطن


في ظل المجتمع الذي نعيش فيه الأن أصبح من الصعب القدرة علي السيطرة علي إنفعالاتك وتصرفاتك كرد فعل للأهانات التي يوجهها الأخرون إليك ، وعلي الرغم من ذالك ، فأن مثل تلك السيطرة هي جوهر مبدأ الشهامة وكرم الأخلاق .

" المهاتما غاندي " هو أحد الذين يعرفون معني الشهامة وكرم الأخلاق وخلال مشوار حياته واجه العديد من المواقف التي كان من السهل عليه أن يسمح للغضب أن يسيطر عليه .

كيف يمكنك تخطي المحن والعقبات ؟

كيف يمكنك السيطرة علي الأنفعالات ؟


لكل منا إنفعالاته لكن الأشخاص الأسوياء الذين يشعرون بالأمان يعرفون كيف يتحكمون في ردود أفعالهم وكيف يخففون من حدة انفعالاتهم.
أعظم علاج للغضب هو التأني ،عندما تغضب قم بالعد من 1 الي رقم 10 قبل أن تتكلم .

" من السهل أن يغضب أي شخص ، ولكن أن تغضب من الشخص المناسب بالحد المناسب في الوقت المناسب للسبب المناسب وبالطريقة المناسبة – ليس بالأمر السهل "

أرسطو

3- المثابرة

" أستطيع أن ألخص كل شئ تعلمته عن الحياة في هذه العبارة : يجب أن تستمر الحياة أياً كانت العقبات التي تواجهنا فيها "

روبرت  فروست

أتعلم أن أعظم عقبتين يمكنهما أن تعيقك في التغلب علي محن وعقبات الحياة هما " الفشل" و " الشعور بالأرهاق "، بمجرد أن تطرأ علي ذهنك فكرة جيدة فتبدأ في وضع الخطط والإستراتيجيات لتنفيذها وفي البداية تسير الأمور علي ما يرام حتي تواجهك أول عقبة في طريقك .

" المثابرة " هي التي تمكنك من التغلب علي الفشل والشعور بالإرهاق ، فإنها تقودك عبر كل تلك العقبات التي تواجهك .

إن أعظم أعداء المثابرة هم الرافضون وهم أولئك الأشخاص الذين لديهم إصرار بدون هدف علي أن هذا الشئ لا يمكن القيام به.
كيف يمكنك تخطي المحن والعقبات ؟

عليك بالمواصلة والإستمرار


سواء كنت تمر بأوقات شدة أو رخاء ، فإن الحياة تستمر ، لذا يجب عليك أن تواصل وتستمر إذا كنت تريد تحقيق أحلامك.


" المثابرة هي القدرة علي التحمل بعد شعورك بالإرهاق نظراً لأنتهائك من عمل شاق "

نيوت جينجريتش

تغلب علي الفشل


 يسمح بعض الناس للفشل أن يطيح بأحلامهم ، إلا أن الناجحين يستغلون الفشل والإخفاق كوسيلة لتحقيق النجاحات القادمة .

" إن فشلت سبع مرات ، فعليك أن تنجح في الثامنة "

إمض قدماً


يستغرق بعض الناس في التفكير بالماضي أو يتيهون فيه ، إلا أنه يجب عليك أن تكون مختلفاً عن الآخرين وتتمكن من الاستفادة من الماضي لتعيش المستقبل.

" يمكن فهم الحياة من خلال التعلم من دروس الماضي ، ولكن يجب ايضاً أن تحياها بالمضي قدماً"

سورين كيركيجارد