الوصفة السحرية للتخلص من القلق 

 أتريد " وصفة " حاسمة ، وأكيدة المفعول وناجحة ، للتخلص من القلق ؟ وصفه يمكنك تطبيقها في التو واللحظة ؟، بالتأكيد نعم..! .

وصفة التخلص من القلق التي سوف نتكلم عنها ، هي من أفضل وأحسن الطرق لعلاج القلق والتخلص منه ، هي طريقة ابتكرها المهندس النابغة " ويليس هافيلاند كاريير " وهو أول من أسس صناعة آلات التكييف ، ورئيس شركة " كاريير " الشهيرة في سيراكيوز بنيويورك.


ويليس هافيلاند كاريير وبداية القصة

بدأ مستر " ويليس كاريير " في العمل لدي شركة " فورج " بمدينة "بفلو" بولاية نيويورك . وتم إسناد الية ذات يوم ابتكار آالة لتنقية الغاز في مصنع تابع لشركة " فورج " وهو " بتسبرج للأواني الزجاجية " في مدينة " كريستال " بولاية ميسوري ، وهو مصنع تم انشاؤه بتكلفة مليون دولار .

وكانت طريقة تنقية الغاز التي كان مسئولاً عن ابتكارها " ويليس كاريير " حديثة العهد ولم يتم تجربتها الا مره واحدة ، فصادف " كاريير " في طريقة صعاب لم يعمل لها حساباً ، فالطريقة التي توصل اليها لم تكن تكفي بمتطلبات الشركة.

لم يكن " كاريير " يتوقع هذا الفشل ، وبدأ القلق يتوغل اليه ، كأنما ضرب علي أم راسه ، وبدأ يشعر باضطراب وقلق الذي حال بينة وبين النوم.

وأخيراً توصل " ويليس كاريير " الي أن القلق لن يجدي شيئاً ، فأخذ يفكر في طريقة لحل المشكلة دون القلق ، وإهتدي الي طريقة كان لها أروع النتائج للتخلص من القلق وهي طريقة بسيطة يمكن لأي إنسان إستخدامها وهي تتكون من ثلاث خطوات :-

الخطوة الأولي للتخلص من القلق

حلل الموقف بأمانة تامة ، وقدر أسوأ ما يمكن أن يحدث ، كنتيجة الفشل فمن المؤكد أنك لن تسجن أو تقتل . . ولكن كان هناك احتمال بأن " ويليس كاريير " يفقد وظيفتة كما أن هناك احتمال بأن تخسر شركتة 20 الف دولار تم إنفاقها علي الالأت التي حاول إبتكارها وهذا اسوأ الأحتمالات.

الخطوة الثانية للتخلص من القلق

عندما تفرغ من تصور أسوأ ما عساه أن يحدث وطدت نفسك علي قبوله إذا لزم الأمر ، نعم بالتأكيد سيكون هذا الفشل نقطه سوداء في سجل " ويليس كاريير " وقد يتسبب في أن يفقد وظيفته ، ولكنة يستطيع الحصول علي وظيفة آخري . . أما الشركة فهي تعلم جيداً أنها تجرب ابتكاراً جديداً لتنقية الغاز ، فإذا كانت ذالك الابتكار كلفهم 20 الف دولار ففي وسعهم إحتمال ذالك المبلغ ، وبإستطاعتهم اضافته الي ميزانية الابحاث الخاصة بالشركة.

" أتعلم عندما انتهي " ويليس كاريير " من تصور أسوأ ما عساه أن يحدث ، وطدت العزم علي قبول الأمر ، حدث شئ مذهل فقد حصل " كاريير " علي الطمأنينة والاسترخاء التي فقدها بسبب القلق.

الخطوة الثالثة للتخلص من القلق


كرس وقتك محاولاً انقاذ ما يمكنك إنقاذة من هذا الفشل ، الذي أعددت نفسك لمواجهتة.

فكر في الوسائل التي يمكنك بها تقليل الخسائر ، فحاول " كاريير " تقليل خسارة الـ 20 الف دولار ، فأجري العديد من الاختبارات ، فأنفق خمسة الف دولار أخري لاحضار معدات إضافية ، محاولا حل المشكلة ، وقد حدث هذا فعلاً ، وكسبت الشركة بدلاً من أن تخسر عشرين الفاً ..

" وكان من الجائز ان لا يحدث هذا ، اذا استسلم " كاريير " الي القلق ، فأن من أسوأ عادات القلق ، أنه يبدد القدرة علي التركيز الذهني ، فنحن عندما نقلق ، تتشتت أذهاننا ، ونفقد القدرة علي إتخاذ القرار ، لكن عندما نعد نفسنا لمواجهه أسوأ ما يحدث من الاحتمالات ، ونعد ذهننا لمواجهته ، فبالتالي نصبح في موقف يسعنا فيه التركيز علي صميم المشكلة"

في عام 1910 مات " وليم جيمس " عالم النفس الملقب بأبي علم النفس التطبيقي ، ولو كان حياً ،وسمع بالطريقة التي ابتكرها " ويليس كاريير " لأقرها بدون شك ، كيف عرفت ذالك ؟ لانه قال ذات مرة :-

" أعدو انفسكم لتقبل الحقيقة ، فان التسليم بما حدث هو الخطوة الأولي في التغلب علي المصاعب "

وأيضاً قد تناول هذه الفكرة الفيلسوف الصيني " لين يرتانج" في كتابه الشهير " أهمية العيش" حين قال :


" أن طمأنينة الذهن لا تأتي مع التسليم بأسوأ الفروض ومرجع ذالك ، من الوحهة السيكولوجية ، إلي أن هذا التسليم يحرر العقل من قيودة "

ومع ذالك فأن الملايين من الناس حطموا حياتهم في صورة غضب ، لانهم رفضوا أن يسلموا بأسوأ الفروض التي يمكن أن تحدث ، ورفضوا محاولة انقاذ ما يمكن انقاذه ، وبدلاً من محاولة بناء آمالهم من جديد ، خاضوا معركة مريرة مع الفشل وإمتثلوا للقلق الذي دمر كل شئ.

إذا كانت لديك مشكلة تبعث علي القلق ، طبق وصفة ويليس كاريير السحرية متخذاً الخطوات الثلات :-


1- اسأل نفسك : ما أسوأ ما يمكن أن يحدث لي ؟
2- هيئ نفسك ذهنياً لقبول اسوأ الأحتمالات إذا لزم الأمر .
3- ثم اشرع في انقاذ ما يمكن انقاذه.