مهارات إستثمار الوقت

" إذا كنت تحب الحياة فلا تضع الوقت سدى ، لأن الوقت هو مادة الحياة "
 - بنجامين فرانكلين-
 
إن الوقت كنز ثمين لا نعرف أهميته إلا بعد إنقضائه لهذا تأتي علينا لحظات نريد أن نسترجع فيه بعض الوقت لإتمام عمل مهم تقف حياتنا عليه لأن الوقت هو الأن ، هو العمل ، هو الحياة بأكملها .

إستثمار الوقت

مهارة إستثمار الوقت هو عملية إتمام الاعمال التي تقوم بها خلال اليوم ، أي أن لديك 24 ساعة فقط باليوم لأتمام عملك بأقل جهد وبأقل وقت حتي تحصل علي بعض الوقت للراحة وبعض الوقت لممارسة الهوايات .

تأتي بعض الأيام علينا نتمني أن يكون لدينا 24 ساعة آخري في اليوم الواحد حتي نتمكن من تحقيق هدفنا والإنتهاء من عملنا اليومي وندخل في حالة من الذعر والتوتر والشكوي من ضيق الوقت لدينا وذلك بسبب سوء وفشل إستثمارنا للوقت بطريقة صحيحة .

كيف يمكنك إستثمار  وقتك

لكي تتمكن من إتمام عملك والمطلوب منك خلال يومك علي أكمل وجه ، ويصبح لديك الوقت للراحة او للممارسة هوايتك ظن او مع عائلتك ، يجب عليك وضع قائمة مهام يومية للأعمال وذلك بتصنيفها حسب درجة الأهمية فتقوم بالعمل الأهم ثم المهم لذلك :

•    لا تحاول أيداً القيام بأكثر من عمل في وقت واحد حتي لا تشتت نفسك وتصاب بالإرهاق .
•    تذكر دائماً أنك تحتاج إلي مساحة مرنة في قائمة مهامك تسباً للظروف الطارئة .
•    تعلم دائماً أن تقول " لا " عندما تقول لا لأي عمل خارج قائمة مهامك ذلك يعني أن تقول نعم لأهدافك .
•    تذكر دائماً أما أن تحقق هدفك بنفسك أو يستخدمك شخص آخر لتحقق هدفه.

" يمكن أن يكون الوقت حليفاً ويمكن أن يكون عدوا ، هذا يعتمد عليك بالكامل ، وعلى أهدافك ، وتصميمك على استخدام كل دقيقة متاحة لك"
 - زيغ زيغلر -

إدارة الوقت ومهارات إستثماره

لكي تضع أسس لمهارات إستثمار الوقت يجب أن تحدد المشكلة الأساسية لعدم إدارة الوقت بشكل منظم وفعال نستطيع به إنجاز وإتمام العديد من الأعمال بطريقة سليمة ومريحة من الناحية الجسدية والعقلية .

مهارات إستثمار الوقت

العديد منا يعاني من مشكلة عدم القدرة علي إستثمار الوقت فيجب عليك أولاً تحديد إجابة للأسئلة التالية :-
 
1.    .. لماذا تريد أن تنظم وقتك . . ؟
2.    .. ما الأهداف التي ترغب في تحقيقها . . ؟

 
الشخص صاحب الهدف والرؤية والذي يسعي للنجاح وإنجاز العديد من المهام تجده حريص جداً ليستثمر وقته وينظمه حتي يتمكن من تحقيق أهدافه لذلك نسمع دائماً مقولة " إذا أردت أن تنجز عملاً فأعطه لشخص حريص ومنظم لأنه سيقوم بالعمل علي أكمل وجه .

" هناك أربع طرق لإضاعة الوقت : الفراغ ، والإهمال ، وإساءة العمل ، والعمل في غير وقته"
-فولتير -

عواقب عدم إستخدام مهارات إستثمار الوقت

1.    الشعور بالضغط والتوتر

الشعور بالضغط هو شعور ملازم دائماً لمشكلة عدم إستثمار الوقت فدائماً تشعر بأن لديك العديد من المهام التي يجب أن تنجزها ولكن ليس لديك الوقت الكافي فتقوم بتأجيل العمل الي اليوم التالي وفي اليوم التالي تكتشف أن لديك مهام جديدة مما يؤدي لتأجيل البعض لليوم التالي ثم تشعر بالضغط والعجز لضيق الوقت ويبدأ هذا الشعور بالتوغل الي عقلك فيتحول الي قلق دائم وتوتر وعالة مزاجية غير متوازنة وذلك ناتج علي عدم القدرة علي استخدام مهارات إستغلال الوقت .

2.    الشعور بالتعب والإرهاق

عدم القدرة علي تنظيم الوقت يؤدي الي تكدس الكثير من المهام التي يجب عليك القيام بها وبالاضافة الي المهام المؤجلة فتجد نفسك خلال يومك لديك الكثير من المهام وليس لديك الوقت الكافي فتبدأ بزيادة ساعات العمل وتقليل ساعات الراحة والنوم ومن المعروف أن الإنسان يجب أن ينام من 6 ال 8 ساعات يومياً  لكي يحصل علي التركيز والنشاط في اليوم التالي فعندما تقلل عدد ساعات نومك تبدأ الشعور بالإرهاق والتعب .

3.    قصور الإنتباه

دائماً ما تجد الشخص الذي يفتقد لمهارات إستثمار الوقت  غير منظم ويشعر بالتشتت وعدم الإنتباه لما يوجد من حوله من أنشطة التي يرغب في إنجازها بالإضافة الي عدم القدرة علي التخطيط للمستقبل والشعور بالإستسلام والإحباط وظهور أعراض آخري كالنسيان .

إن الشخص الذى لديه قصور انتباه دائماً يرتكب الأخطاء دون الأهتمام بمخاطر نتائج أفعاله ووجوده دائماً فى حاله عصبية ويصاب بالذعر ويغضب من أبسط الأشياء وهذا يجعل من يخالطه ينفرون منه .


الفشل فى استخدام مهارات أستثمار الوقت


إن محاولة إستثمار الوقت لا تأتى بالنجاح والسعادة بسرعة دائماً إنما فى البدايه نتعرض للفشل إما خطأ منا فى عدم ترتيب الأولويات او تأخير عمل أو اثنين مما يؤدى الي ضغط قائمة المهام لديك .

حين تفشل محاولتك الأولى في إستثمار الوقت تبدأ باللجوء الى اسلوب جديد وقائمة مهام جديدة وهذه الأساليب بالمئات ويسود الإحباط لديك واليأس مع إستمرار البحث عن اساليب ولكنها لا تجدى نفعاً معك ولكن تذكر ان الامر لاينجح بيوم أو يومين ولكن بالمتابعة والإرادة تستطيع انجاز مهامك فى وقت قصير .

ان أسلوب استثمار الوقت الذى نجح مع غيرك ليس بالضرورة ان ينجح معك بل اكتشف انت اسلوبك والتزم بقائمة مهامك أكثر وقت ممكن لكى تشعر بالنتيجة المرضيه وتذكر أن الحياه تمر إما أن تمر وانت محقق اهدافك ناجحاً فخوراً أو تمر وأنت واقف مكانك تمكن الاحباط منك واليأس .

" الوقت هو أثمن شيء يمكن أن ينفقه الانسان "

أنت الوقت

تمر العصور ويبقي الانسان هو المصدر الاساسى فى تحديد يومه وحياته وكيف يمر وكم من الإنجازات يمكن أن  يحققها فبعض الاشخاص يمر لديهم اليوم مثل ساعه واحدة والبعض الاخر الدقيقة لديه ثمينه جداً يعرف أهميتها وفي اى شئ يمكن اضاعتها إن الامر كله متعلق بك أنت اولاً ثم ثانياً بمهارة كيفية إستثمار الوقت حاول دائماً الأ يمر يوم عليك دون إتمام عمل مهم تتغير به حياتك لكى يمر الوقت وتجد نفسك فى بؤرة الناجحين الذين لديهم إرادة عالية فى تحقيق أى شئ أي كان .